التصنيفات
عبث

صلاة

إنها صلاةً واحدة.. واحدةً فقط الصلاة، التي ستصلّيها وكل جوارحك خاشعة تُصلّي معك. ستقضي عمرك كله تحاول أن تصلّيها مرةً أخرى.. ولن تستطيع. هذه الاستحالة لا علاقة ليقينك أو إيمانك بها كُلّ ما في الأمر إن كل صلاة هي: متفردة، مختلفة، وواحدة. لذلك لن تجد صلاتين متشابهتين.. أبداً. هذا اللقاء، والصلِة، والحديث في كل مرة يختلف. كل صلاة لها سكينتها وخشوعها الخاص بها. ستبقى تُصلّي على أمل أن تعيدها.. ولن تقدر. إلى أن تُدرك أن طمأنينتك اتسعت أكثر.. […]

التصنيفات
عبث

مش حتقدر تغمض عينيك

هي مجموعة من ذرات الكربون والأكسجين والهيدروجين التي تغير من أماكنها وأعدادها وروابطها باستمرار، قد ترافقها ذرات بعض العناصر الأخرى مثل النيتروجين والكبريت والصوديوم لكن تبقى هي الهيكل الأساسي.. حجر الأساس للرائحة. أكل التفاح الأخضر فأشم رائحة الإيثر، أزيل المناكير فيصل الأكسجين لخلايا خاملة في أنفي بفضل رائحة الأسيتون النفاذة، أصبغ شعري وكلما زادت حرارة […]

التصنيفات
عبث

جمود

تظنَّ أنّه انتهى، ولم يبق منه شيءٌ لك.. إنه نصيبك من: الحزن، والألم، والبكاء. تقول: أنّك لن تحزن مجدداً، ولن تتألم أكثر ممّا تألمت، ولن تبكي لأنه لم يعد بعينيك أيّة دمع. فأنت وصلتَ إلى نهايتك، إلى قاعك، ولا يوجد مكان آخر لتسقط منه.. وتسقط. لا تدري إلى أين.. مخدّراً تزحف، مترنحاً تقف وتسقط. على […]

التصنيفات
عبث

سرمديّ

الطريقُ نحوكَ يمتدُّ إلى ما لا نهاية.. وخطواتُ قدميَّ متناغمة، لا أسرِعْ لأنتهي، ولا أتباطئ حدَّ الملل. أرمِقُ أطرافَ الطريق فينةً وأخرى.. مرةً لآلفه، ومرةً لأتوه فيه. وحدي أتبعُكْ، ولستُ بظِلّك.. كاليقينِ أحمِلُكَ، دونَ أن أُبصِرك.. يا لهذا الظلامِ ما أبشعه. بهوادةٍ أمشي، يدي تخلّت عن قبضتها مبسوطةً نحو الهواء ما أبرده. وقلبي.. فاردٌ ذراعيه […]

التصنيفات
عبث

لاعب خفّة

على حرف، متأرجحٌ بشأنك  يريدك اليوم ولا يريدك غداً غير جازمٍ، وغير متأكد وجودك يؤرّقه. يسأل نفسه باستمرار: سينفعني؟ أم لا؟ سأستفيد؟ منه أم لا؟ سأحتاجه؟ أم لا؟ سيفعل كل ما بوسعه لينفّرك منه، ويبعدك عنه. ويعلم أنّه سيضيّعك.. ثم يسألك متصنعاً للود: أين اختفيت؟ : أنقذتُ نفسي من مستنقعك.